الإحاطة الشهرية – يوليو 2021

Getting your Trinity Audio player ready...

الملف السياسي: 

  • الحكومة اليمنية تنتقد قرار مجلس الأمن الدولي، بتمديد ولاية بعثة الأمم المتحدة لدعم اتفاق الحديدة لسنة إضافية قادمة، واصفة الأمر بأنه تمديدا للفشل. 

  • تقرير الإتجار بالبشر لعام 2021″ الصادر عن وزارة الخارجية الأمريكية يشيد بدور الحكومة اليمنية والجيش اليمني في الحد من تجنيد الأطفال. 

  •  التقرير اتهم جماعة الحوثي بإعطاء الأطفال أسلحة وإجبارهم على القتال وتكليفهم بحراسة نقاط التفتيش.

  • يفيد التقرير – أيضا – بأن الرئيس الأمريكي “جو بايدن”، قرر التنازل جزئيا عن تطبيق الحظر على اليمن للسماح بتوفير عمليات حفظ السلام، والتدريب المهني العسكري، من خلال إرسال ضباط عسكريين مختارين للولايات المتحدة للتدريب غير الفني.

الموقف الأمريكي:

  • تصاعدت حدة التصريحات للولايات المتحدة الأمريكية خلال شهر يوليو وكانت لافتة في انتقاد الحوثيين وهجومهم على مأرب، ورفضهم للسلام، والتأكيد على أهمية وقف الحرب. 

  • الخارجية الأمريكية: تصف هجوم الحوثيين على مأرب “المكتظة بالسكان” بالوحشي، واستمرار الهجوم يزيد من تعقيد الأزمة الاقتصادية ويضاعف من خطر المجاعة.

الاتحاد الأوروبي 

  • تصريحات لافتة لسفيرة واشنطن، وفرنسا، وبريطانيا في اليمن، يحذرون من الخطاب التصعيدي والاستفزازي للمجلس الانتقالي في المحافظات الجنوبية بما يهدد وحدة اليمن واستقراره. 

السعودية وعمان

  • السعودية وسلطنة عمان في بيان مشترك، تؤكدان مواصلة الجهود لإيجاد حل سياسي شامل للحرب في اليمن، بعد ختام زيارة قام بها سلطان عمان هيثم بن طارق للمملكة. 

  • السعودية ترفع من لغتها التحذيرية تجاه المجلس الانتقالي الجنوبي الموالي للإمارات، حيث دعت في بيان – مطلع يوليو/ تموز – (الحكومة والمجلس الانتقالي) للاستجابة الفورية وخفض التصعيد السياسي والإعلامي، ووقف القرارات الأحادية، وأن عودة الحكومة إلى الداخل أولوية قصوى.  

الأمم المتحدة 

  • الأمين العام للأمم المتحدة “أنطونيو جوتيريش” يعين السفير السويدي “هانس جراندبيرج” مبعوثا خاصا رابعا إلى اليمن خلفا للبريطاني “مارتن غريفيث، رغم عرقلة الصين على المصادقة على القرار. 

  • وفد من الأمم المتحدة يزور مدينة مأرب، مكون من نائب مبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن للشؤون الإنسانية ومدير مكتب الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية (الأوتشا) بعدن، ومدير مكتب منظمة اليونسيف بعدن، ومدير مكتب الأوتشا بمأرب. 

السعودية والإمارات 

  • للمرة الأولى التي يخرج عدد من السعوديين بانتقادات بعضها لاذعة للدور الإماراتي في اليمن. 

  • وكالة رويترز تصف تلك تعليقات بعض السعوديين حول الدور الإماراتي في اليمن بأنه تحرك نادر يعكس التوتر السياسي والاقتصادي الجاري بين الحليفين الخليجيين.

  • النائب في البرلمان علي المعمري، يدعو الحكومة الشرعية إلى استغلال موارد الدولة ورفع يد الإمارات عن الموانئ والقطاعات النفطية والغازية.

الملف الاقتصادي:

  • الريال اليمني يشهد هبوطًا هو الأعلى في تاريخه، حيث وصل سعر الدولار الواحد إلى 1000 ريال يمني، في مناطق سيطرة الحكومة الشرعية، وسط استقرار نسبي في مناطق الحوثي الذي لا يزال مستقرًا عند سعر 600 ريال للدولار الواحد.

  • الحكومة اليمنية تعلن عن إجراءات جديدة لوضع حلول لوقف التدهور الهائل في أسعار صرف العملة الوطنية، داعية السعودية إلى للتدخل العاجل لإنقاذ الريال اليمني الذي يهدد بانهيار اقتصادي شامل.

الملف العسكري: 

مأرب

  • انتقل الجيش الوطني من استراتيجية الدفاع وامتصاص الصدمات إلى الهجوم، وحقق انتصارات لافتة أبرزها تحرير مديرية رحبة جنوبي مأرب. 

  • لم تستطيع جماعة الحوثي تحقيق أي تقدم عسكري يذكر في مأرب خلال شهر يوليو، عبر سلسلة هجمات كبيرة ومستمرة في محاولة لإحداث اختراق في جبهة المعركة باتجاه مركز المحافظة. 

البيضاء 

  • انطلاق عملية “النجم الثاقب” الذي أعلنت عنها الحكومة لتحرير محافظة البيضاء مطلع شهر يوليو/ تموز.

  • استطاع الجيش والمقاومة في محافظة البيضاء تحرير مديرية الزاهر كاملة في ظرف ثلاثة أيام فقط، حيث شهدت جبهات القتال انهيارات متسارعة في صفوف قوات جماعة الحوثي. 

  • منتصف شهر يوليو/ جرى تراجع مفاجئ للجيش وللمقاومة، نتج عنه خسارة أغلب المناطق التي استعادتها خلال العملية العسكرية. 

  • العقيد حسن فضل بن شيخ الصلاحي، ضابط ضمن ألوية العمالقة، يرجع سبب التراجع في البيضاء إلى قيام قوات الحزام الأمني التابعة للإمارات بمنع وصول الإمدادات العسكرية والتعزيزات إلى المقاومة. 

 

صنعاء: 

  • رحيل العلامة محمد بن اسماعيل العمراني (99 عاما) حيث شغل منصف مفتي الجمهورية اليمنية لأكثر من عقدين. 

  • جماعة الحوثي تعلن إسقاط عضوية 39 نائباً من أعضاء البرلمان الموالون للحكومة الشرعية تمهيدا لاستبدالهم بآخرين موالين لها. 

  • تزايد حدة العنف في صنعاء، فقد قتل المواطن “عبدالواسع الحداد” برصاص عناصر من جماعة الحوثي داخل قسم شرطة في سوق “جرم” التابع لعزلة الأحبوب بمديرية الحيمة الداخلية، على خلفية مشادات كلامية بين زوجة الحداد وإحدى المشرفات المنتميات للجماعة.

  • نجاة الفنان اليمني الشاب شهاب الشعراني، من محاولة قتل في باب منزله بالعاصمة صنعاء، على يد مسلح استخدم خنجرا حادً ووجه طعنات قاتلة له بالرقبة. 

  • جماعة الحوثي تستعد لتسريح 160 ألف موظف في جهاز الخدمة المدنية بدعوى الإحالة إلى التقاعد، في أكبر عملية تسريح تشهدها البلاد، واستبدالهم بموالين. 

الجوف: 

  • اللجنة الفرعية للإغاثة بمحافظة الجوف (حكومية)، تتهم مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية “الأوتشا” والمفوضية السامية لشؤون اللاجئين بتسليم مساعدات مخصصة للمحافظة (لمقاتلي جماعة الحوثي)، وتطالب بتحقيق دولي وتتركز ملاحظات اللجنة حول أربع نقاط رئيسية: (رسم بياني)

  • احصائيات مغلوطة عن الأوضاع الإنسانية. 

  • معلومات مضللة (نزوح مليون ومائتين و55 ألف إلى الجوف قادمين من 3 محافظات!!) 

  • مساعدات نقدية تصرف مباشرة لعناصر تحمل السلاح وتشارك في الجبهات. 

  • تقارير مسيسة عن الأوضاع الإنسانية في المحافظة. 

عدن: 

اغتيال القيادي “بلال منصور” أحد نشطاء حزب الإصلاح، من قبل مجهولين، في العاصمة المؤقتة عدن، أثناء خروجه من منزله متوجها إلى مقر عمله، ليرتفع عدد حالات الاغتيالات لأكثر 200 شخص منذ العام 2015م. 

أبين: 

  • قوات الأمن الحكومية تدخل مقر شرطة مديرية لودر شمال شرق محافظة أبين بالقوة، وذلك بعد فشل الاتفاق المبرم بين مدير الأمن المقال “الخضر حمصان” الموالي للمجلس الانتقالي والمدير المعين حديثا “جعفر الخلع المعين من قبل الحكومة.

  • أودت الاشتباكات في محافظة أبين بحياة ثلاثة أشخاص وجرح 5 آخرين من الطرفين، حيث يسود المدينة جو من التوتر المستمر والتحشيد المتبادل. 

شبوة 

  • محافظ شبوة محمد صالح بن عديو، يتسلم النسخة النهائية من التصاميم الهندسية لمشروع ميناء قنا بمديرية رضوم محافظة شبوة جنوبي اليمن.

الساحل الغربي (المخا) 

مقتل 5 أشخاص وأصيب 20 آخرون معظمهم من المدنيين في اشتباكات جرت بين مسلحين تابعين لقوات العمالقة ومدنيين داخل سوق (الخرج) بمدينة المخا الساحلية التي يسيطر عليها قوات تابعة للإمارات على خلفية تحرش تعرضت له امرأة داخل السوق.  

 

عمران

  • أصدر جماعة الحوثي تعميا بمنع الأغاني في مناسبات الأخرى والمناسبات الخاص، أعقب التعميم حملات واسعة في عدد من المحافظات التي تسيطر عليها.

  • أطقم عسكرية تابعة لجماعة الحوثي تقتحم صالة أعراس في محافظة عمران (شمالي صنعاء) وتعتقل العريس “مختار عصام السودي” من بين ضيوفه؛ بسبب استضافة فنانين وفتح أغاني في حفل العرس. وبعدها بيوم واحد قامت الجماعة باعتقال الصحفي فهد الأرحبي، على خلفية نشره تفاصيل اقتحام قاع العرس.

إب: 

  • جماعة الحوثي تقتحم حفل زفاف في مديرية الشعر بريف محافظة إب بحجة منع الأغاني، وقامت بتدمير الأجهزة الصوتية والمعدات الفنية والعريس يحتمي من الاعتقال بشيوخ قبائل. 

الحديدة:

  • حريق يلتهم أكثر من 30 منزلاً في مخيم للنازحين بمديرية الدريهمي بمحافظة الحديدة غرب البلاد. 

المحويت 

  • مساعد مشرف جماعة الحوثي في محافظة المحويت “محمد علي الحرازي” يقتل والديه (الأب والأم) رمياً بالرصاص، أثناء عودته من دورة ثقافية في صنعاء. 

انتهاكات: 

    • مقتل ثلاثة مدنيين (عبدالله العبسي، حسين جعفر، حمادة القباطي) بشظايا قذيفة مدفعية أطلقتها جماعة الحوثي استهدفت حي الشامسي شرقي مدينة تعز.

    • “هيومن رايتس ووتش” سلطات الحوثيين في صنعاء أجبرت انتصار الحمادي (22 عاما) المعتقلة منذ 5 أشهر على توقيع وثيقة وهي معصوبة العينين أثناء الاستجواب، وعرضت إطلاق سراحها مقابل الإيقاع بسياسيين في الحكومة عبر الجنس والمخدرات، وتم تهديدها بإخضاعها لاختبار العذرية. 

    • تقرير لمنظمة أمهات المختطفين: (رسم بياني)

    • 9 مختطفين توفوا تحت التعذيب داخل السجون خلال العام 2020.

    • 6 في سجون جماعة الحوثي (3) منهم بسبب الإهمال الطبي و5 بعد الإفراج عنهم. 

    • “638” حالة اعتقال منها “565” مختطفاً في سجون جماعة الحوثي بينهم “3” نساء و”17″ طفلاً، و”32″ معتقلاً لدى قوات الحزام الأمني التابعة للمجلس الانتقالي.

    • “36” معتقلاً في سجون الحكومة الشرعية بمدينتيَ مأرب وتعز، إضافة الى احتجاز “5” مختطفين لدى قوات حراس الجمهورية في الساحل الغربي.

      التعذيب الجسدي:

  • “117” حالة لدى جماعة الحوثي.

  •  “18” لدى الحكومة الشرعية

  •  “14” لدى قوات الحزام الأمني بعدن.

الوضع الإنساني: 

  • تقرير منظمة الأمم المتحدة للطفولة “يونيسف” (رسم بياني)

أوضاع أطفال اليمن

  • – 1.71 مليون طفل نازح.

  • – 523,000 طفل نازح يعانون من صعوبة الحصول على التعليم المناسب 

  • – 3,336 قتُلوا ما بين 26 آذار/مارس 2015 و28 شباط/فبراير 2021.

  • – 360,000 طفل تم تجنيدهم في صفوف خلال سنوات الحرب

  • – 400,000 طفل دون سن الخامسة يعانون من سوء التغذية الحاد.

  • – 465 مدرسة ومؤسسة تعليمية استخدمت لأغراض عسكرية خلال سنوات الحرب 

  • – 2507 مدرسة تضررت واستخدمت مأوى للنازحين أو سيطرت عليها جماعات مسلحة.

  • – 2 مليون طفل خارج المدرسة حالياً

  • – 4 مليون طفل مهددون بتوقف دراستهم

  • – 10.2 مليون طفل بحاجة إلى الرعاية الصحية الأساسية.

  • – 11.3 مليون طفل بحاجة إلى مساعدات إنسانية.

  • – 8.1 مليون طفل بحاجة إلى دعم تعليمي طارئ.

  • – 72.5% من الفتيات يتزوجن (دون سن 18).

  • – 2.3 مليون طفل دون سن الخامسة – اثنان من كل خمسة أطفال في هذه الفئة العمرية في اليمن – معرضون لخطر الإصابة بسوء التغذية الحاد.

  • – اليمن مجتمع فتي: نسبة الفئة العمرية دون سن 14 عاما 4% من السكان.

صحي:

  • “هيومن رايتس ووتش”: جماعة الحوثي تعرقل وصول لقاحات كوفيد_29 إلى الطواقم الطبية، حيث توفي بسبب والوباء 150 طبيبا، 97 منهم توفو العام الماضي.

    اضغط لتحميل المادة

Author

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى